Show simple item record

Authorصديقي، يوسف محمود
Available date2016-04-06T12:11:47Z
Publication Date2012
Citationكتاب المعتبر في الحكمة الإلهية. صديقي، يوسف. دار الحكمة. الدوحة – قطر.2012. (ج2)
URIhttp://hdl.handle.net/10576/4330
Abstractوصف المخطوط: أصل المخطوط الذي بين أيدينا، والذي اعتمدنا عليه في تحقيقنا - صورة شمسية فوتوغرافية من الأصل الذي في خزائن استانبول، والذي يظهر من أمرها أنها تكونت من نسختين مختلفتين، أولاهما تقرأ بالمشقة والمعاناة، أما الثانية فهي واضحة الخط، والجزء الأول الذي في المنطق والجزء الثالث الذي في الإلهيات هما من النسخة الواضحة، وعليه فالجزء الأول الذي عليه صور فوتوغرافية من خزانة "لالا لي" رقم النسخة 7553، وعلى لوحتها ختم السلطان سليم خان، عدد صفحاتها 463، وأما الجزء الثاني الذي في العلم الطبيعي فهو منقول من خزانة " أسعد أفندي " رقم النسخة 931أ، وعدد صفحاتها نحو 250 صفحة، وكتبت في يوم الاثنين السابع عشر من شوال سنة اثنتين وأربعين وسبعمائة. هذا ما ذكره وبينه الشيخ سليمان الندوي الذي قام بنشر كتاب المعتبر في الحكمة، في سنة 1937م. وفي تحقيقي لهذا الكتاب اعتمد عليه في حال المقارنة بين نشرته وبين المخطوط الموجود في معهد المخطوطات، التابع لجامعة الدول العربية بجمهورية مصر العربية، وهي نسخة مصورة "ميكروفيلم" تحت رقم "256" فلسفة " طوله 7 أمتار ". وفي عملي هذا اعتمد منهج الأخذ بالنسخة الأصح والأسلم والأوضح، واعتمادها الأصل ولم أدخل في بيان وإثبات الفرق بين النسخ الثلاثة التي وقفت عليها، وخاصة أنها تكاد أن تكون واحدة في سياقها ونصوصها وألفاظها وعباراتها، وبالتالي لا توجد اختلاف في عباراتها وألفاظها من نسخة إلى أخرى، ولكل هذا اعتمدت نسخة واحدة دون غيرها، وبجوار الأخذ والاعتماد على ما قام به السيد عبد الله العلوي الحضرمي ومحمد عادل القدوسي، وراجعه السيد مناظر أحسن الجيلاني، الذين يعدون أول من نشر هذا المؤلف "المعتبر في الحكمة" لأبي البركات البغدادي، وكاتب هذه السطور هو المحقق الثاني لهذا الكتاب، المعنون بـ " المعتبر في الحكمة " وأرجو من الله تعالى أن يتقبله ويجعله في ميزان حسناتي، وخاصة كما ذكرت في صفحات لاحقة أن أبا البركات البغدادي قد حسن إسلامه، وفكره وفلسفته، وأن معظم علماء وأئمة الأمة قد أخذوا عنه، واعتمدوا على فلسفته في نقد وتقييم الفلاسفة المشائيين، ومن هؤلاء الأئمة الشيخ ابن تيمية عليه - رحمة الله - كم امتدح وأثنى على أبي البركات البغدادي، وتجد هذا واضحًا في كتبه: الرد على المنطقيين، ودرء تعارض العقل والنقل، ونقض المنطق.
Languagear
Publisherدار الحكمة - الدوحة
Relationvolume 1 : http://hdl.handle.net/10576/4327 volume 3 : http://hdl.handle.net/10576/4328 The hard copy is available in the library
Subjectالمنطق
Subjectالفلسفة
Subjectالفلسفة الإسلامية
Titleالكتاب المعتبر في الحكمة الإلهية : أبي البركات هبة الله بن علي بن ملكا البغدادي : الجزء الثاني
TypeBook
Volume Number2


Files in this item

FilesSizeFormatView

There are no files associated with this item.

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record